الأربعاء، 6 فبراير، 2013

الرجل الذي باع جسر بروكلين


كان  الشاب الامريكي من نيوجيرسي (بول هارتونيان)  والذي قرأ الكثير والكثير من الكتب عن العلاقات العامة والذي حاول تطبيق معظمها ولكنه فشل  مُستلقياً على أريكته يتابع التلفاز فى إحدى الليالي .. فوقع على مُقابلة تلفزيونية مع مُقاول أخشاب شهير ، سيقوم بتغيير الممرات الخشبية الخاصة بالمارة على جسر بروكلين ؛ لأن الخشب الأصلى للجسر تآكل ولم يعد آمناً ووجب تغييره..




وهو اطول جسر معلق في العالم وقت الانتهاء منه عام 1883 يربط بين مانهاتن وبروكلين واختصر اسمه لجسر بروكلين كان من اهم رموز مدينة نيويورك واستغرق بناؤه 13 عام 
أسرع بول فوراً بالإتصال بهاتف هذا المقاول وسأله عما سيفعله بالخشب فرد بأنه لا فائده منه فعرض عليه شراءه مقابل 500دولار على ان  يوصله له حتى المنزل وافق المقاول وقام بول بشراء هذا الخشب القديم الذي تمّ تفكيكه من الجسر ، وأخذه إلى شخص يعرفه وطلب منه أن يقوم بتقطيع هذا الخشب إلى قطع صغيرة على شكل مُربّعات ..
وبعد عدّة أيام ، أصدر بول هارتونيان بيانه الصحفي الذي نال شُهرة كبيرة ، وأثار ضجّة واسعة جداً وقتها بعنوان:
رجل من نيوجيرسي يبيع جسر بروكلين ..مقابل 14,95 دولاراً !
وبعد أن نشر الإعلان ، قام العبقري بكتابة شهادات اعتمدها بنفسه ، تُثبت أصالة هذه القطع الخشبية ، وأنها بالفعل مأخوذة من الممر الخشبي لجسر بروكلين ، وطبع منها مئات النسخ .. وكل نسخة وضع معها قطعة صغيرة من هذه المربعات الخشبية كعيّنة من الاخشاب التي شيد بها جسر بروكلين .. ثم قام بإرسال هذه الشهادات المرفق معها القطع الخشبية إلى أشهر المؤسسات الصحفية والإعلامية قرابه المائتين شخص، حتى يتأكدوا من مصداقيته..
نتيجة لهذه الخطوة ، بدأ المراسلون الصحفيون يتوافدون عليه ، ويجرون معه المقابلات الصحفية حتى ان cnn ارسلت سياراتها ذات الهوائيات لتبث للشعب الامريكي قصة الشاب الذي باع جسر بروكلين وكان البث كل نصف ساعة لمدة ثلاثة ايام  .. وفي غضون أيام قليلة أصبح أحد الشخصيات الشهيرة فى الولايات المُتحدة..
هذه الشُهرة ساعدته فى إجتذاب المُشترين الأثرياء ، وقام ببيع كل قطع الخشب التي يملكها ، مُقابل مبالغ فلكية  بالإضافة إلى شهرة واسعة ساعدته فيما بعد
ولم يتوقف بول عند جسر بروكلين فقط بل كرر نفس القصة مع الستائر الحمراء القديمة للبيت الابيض عند التخلص منها لإعادة تزيينه ومرة اخرى مع قماش منطاد زيبلين الشهير واحجار كنيسة شهيرة وخيوط صلب لجسر اخر 
 ***************
ملحوظة : ليس نجاح تجربة شخص معناها نجاحها مرة اخرى او عند تكرارها فهناك عوامل كثيرة قد تؤثر في نجاح الفكرة ولكن اهم عامل هو ان تكون الفكرة جديدة ومميزة ومبتكرة ومناسبة للمجتمع الذي تعيش فيه فتخيل لو ان هذا الشخص قد قام بفعل ذلك في الوطن العربي مثلا اعتقد انه ربما كان يمكن ان يتهم بالنصب والإحتيال 
ابدع في افكارك واختر المجنون منها ولكن اختر شريحتك المستهدفة بعناية شديده وطريقة عرضك لفكرتك حتى تنجح 
اذا كان لديكم افكار او قصص تسويقية مبدعة مجنونة لا تبخلوا علينا بإرسالها ومشاركة الاخرين بها 
تقبلوا تحياتي